اليابان

تتناول المدونة ما يتعلق باليابان. ونرحب بتعاون الزوار في تقديم المقالات والأخبار ضمن هذا الإطار وتصحيح الأخطاء اللغوية فيها بالإضافة إلى ترجمات نصوص يابانية أو إنجليزية سنختارها Al-Yaban blog presents articles and news on Japan in Arabic with cooperation of its visitors. アラビア語による日本専門ブログ。投稿歓迎

2008/01/22

زيارة مخرج الأنمي الياباني ماكوتو شنكاي الى الاردن

新海誠、二週間のヨルダン滞在でアニメ上映と講義

ورشة عمل حول انتاج الانيمي و عروض افلام يابانية

يزور الاردن مخرج أفلام الانيميشن الياباني ماكوتو شنكاي في النصف الثاني من الشهر الجاري (كانون الثاني) و ذلك لعقد ورشة عمل و عرض بعض افلامه و الحديث عنها، مما سيتيح الفرصة للعاملين في مجال الفنون المرئية من الاردنيين التعلم و مشاركة الخبرة التي هي مفتاح النجاح، بالاضافة الى متعة الابداع مع احد انجح الفنانيين من الجيل الصاعد في اليابان.

تم تنظيم زيارة المخرج الياباني ماكوتو شنكاي من خلال الهيئة الملكية للأفلام و مؤسسة اليابان و السفارة اليابانية و بدعم من معهد SAE في الاردن و المركز الثقافي الملكي و شركة المدهشون للانتاج الفني و مؤسسات ذات علاقة. ستستمر الزيارة لمدة اسبوعين وتتضمن ورشة عمل من المستوى المتوسط لمدة اسبوع خاصة بالعاملين في مجال الفنون المرئية، و زيارة لاحد مراكز الاطفال في شرق عمان، بالاضافة لعروض لبعض افلام المخرج شنكاي و أخرون، و كذلك الحديث عن الانيميشن من وجهة النظر الفنية و الاعمال و ذلك لدعم و تشجيع المبدعين في مجال الفنون المرئية و القائمين على اعمالها في الاردن. هذا المشروع هو الاول من نوعه و يتم تنظيمه من قبل اليابان لاول مرة في الاردن، حيث ان ثقافة الانيميشن قد لاقت اعترافا عالميا و خصوصا من فئة الشباب.

المخرج ماكوتو شنكاي:

لقد أدهش ماكوتو شنكاي عالم الانيميشن و الجمهور في عام 2002 حين كان عمره 29 عاما بفيلمه "أصوات النجوم البعيدة". فبالاضافة الى قصة الفيلم و العمل الفني الجميل و الاخراج، ذهلت الجماهير بمعرفة أنه قام بعمل الفيلم كله تقريبا لوحده باستخدام جهاز كمبيوتر واحد. لقد قام بعمل كل عناصر الفيلم لوحده باستثناء التأليف الموسيقي و هندسة الصوت. حتى انه لعب دور ممثل الاصوات. و كما يذكر في موقعه على الانترنت " لقد مررت بمحنة انتاج فيلم مستقل ذو جودة عالية بالتكنولوجيا الرقمية." و بما ان صناعة الانيميشن تعتبر احدى الصناعات الموظفة للعمالة بشكل كثيف، فقد تم الانتباه لانتاجه الفردي باهتمام شديد. هذا الفيلم الذي يحكي قصة حب بين اثنين على مسافة بعيدة ( يفرقهم الفضاء الخارجي ) فاز بجوائز عديدة من بينها " جائزة أفضل مشارك جديد " في مهرجان طوكيو الدولي للانيميشن عام 2002. و سجلت مبيعات الاسطوانات المدمجة لهذا الفيلم رقم 90 ألف في اليابان و 70 ألف في أكثر من عشرين دولة.

بعد نجاح فيلمه الاول تجاريا، أطلق ماكوتو شنكاي فيلمه التالي " المكان الذي وعدنا به في أيامنا تلك " عام 2004. وقد اجاب المخرج على سؤال في احدى المقابلات التلفزيونية قائلا " لقد تعرفت على ميزات كل من العمل المنفرد و عمل الفريق. لم يكن الفيلم الذي انجزته مع مائة من العاملين مختلف عن الفيلم المستقل الذي انجزته لوحدي فيما يتعلق بعمل اللقطات و المشاهد لنفس الفيلم. من ناحية اخرى، كانت نوعية الفيلم قد تحسنت اكثر من خلال جهود الفريق". وكان عرض هذا الفيلم و مبيعات الاسطوانات المدمجة قد حققت نجاحا، كما فاز الفيلم بجوائز في مهرجانات دولية مثل مهرجان كندا لافلام الفنتازيا بالاضافة الى جوائز عديدة في اليابان.

و قد وصف المخرج ماكوتو شنكاي فيلمه الثالث " 5 سنتيمتر في الثانية " وذلك قبل اطلاقه قائلا " انه ليس حول الكون و الروبوتات العملاقة. انه قصة الناس الذين يعيشون في اليابان في الوقت الحاضر ". وكان فيلم " 5 سنتيمتر في الثانية " قد ابتدأ عرضه في 3 اذار عام 2007، و منذ ذلك الوقت ما زال يشاهد بدور العرض في اليابان. كما حاز هذا الفيلم مؤخرا على جائزة افضل فيلم انيميتد من جوائز اسيا-باسيفيك سكرين.

و اخيرا و ليس اخرا، من الجدير بالذكر ان المخرج ماكوتو شنكاي يتمتع بحس من التوازن و الاعمال بالاضافة الى الموهبة الفنية. فقد عرض جزء من اولى افلامه على موقعه على الانترنت مما جذب الكثير من انتباه الجمهور و الداعمين. و مؤخرا قرر ان يلتحق بشركة كومكس ويف، و هي احدى الشركات التي تدعم المبدعين المستقلين في مجال الفنون المرئية. و يزور المدير التنفيذي لهذه الشركة السيد كاواغوتشي الاردن برفقة المخرج ماكوتو شنكاي و ذلك لالقاء بعض المحاضرات حول صناعة الانيميشن في اليابان. كما يقوم بعرض بعض الافلام المسجلة لدى شركته غير تلك الافلام الثلاثة الخاصة بالمخرج شنكاي.

صناعة السينما و الانيميشن في الاردن

انها اخبار جيدة تلك الخاصة بافتتاح معهد SAE في الاردن في خريف عام 2007، كما سيتم افتتاح معهد البحر الحمر للفنون السينمائية في عام 2008، بالاضافة الى النجاح الاخير لشركة روبيكون، الشركة الاردنية في مجال الانتاج الاعلامي المتعدد، حيث وقعت الشركة مع استوديوهات ميترو جولدن ماير MGM اتفاقية للانتاج المشترك لسلسلة النمر الوردي و اصدقاءه التلفزيونية، الامر لذي يشير للافاق الجديدة في مستقبل الاردن. و على اعتبار ان الاردن يتمتع بمواهب كثيرة في مجال تكنولوجيا المعلومات و الاتصالات، بالاضافة الى الاعداد الكبيرة للاطفال في المنطقة، فانه من المؤمل ان تكون صناعة الانيميشن واعدة جدا.

لقد تحققت زيارة المخرج الياباني شنكاي و مسؤول اعماله الى الاردن على قاعدة الشراكة بين مؤسسة اليابان ممثلة بالسفارة اليابانية و الهيئة الملكية للافلام. تهدف هذه الشراكة الى تزويد الاردنيين بفرصة ملامسة الفنون المرئية اليابانية و اختبار ثراء السينما اليابانية، و ستعطى هذه الشراكة دفعة الى الامام من خلال مشروع ورشة العمل في شهر كانون الثاني.

ان قصة نجاح المخرج شنكاي و المتمثلة في انتاجه لفيلم لوحده و فوزه باعلى الجوائز من خلال هذا الفيلم، ستغير بشكل مؤكد افكارا مسبقة لدى العاملين في مجال الفنون المرئية من الاردنيين و ستحرر الكثير من امكانياتهم. كما ستُذكر افلام المخرج شنكاي الناس بان افلام الانيميشن ليست شيئا للاطفال، ولكنها طريقة للتعبير الفني. و كم قال المخرج: " انا احاول ان أُعبر بشكل مرئي ما أعجزعن التعبير عنه بالكلمات".

موقع شينكاي باليابانية

http://www2.odn.ne.jp/%7Eccs50140/

أنمي

Labels:

0 Comments:

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home