اليابان

تتناول المدونة ما يتعلق باليابان. ونرحب بتعاون الزوار في تقديم المقالات والأخبار ضمن هذا الإطار وتصحيح الأخطاء اللغوية فيها بالإضافة إلى ترجمات نصوص يابانية أو إنجليزية سنختارها Al-Yaban blog presents articles and news on Japan in Arabic with cooperation of its visitors. アラビア語による日本専門ブログ。投稿歓迎

2007/10/18

صيد السمك بطيور الغاق: تاريخ و أسلوب

المنظر التاريخي الرائع الذي أحبه باشو( شاعر الهايكو الياباني المشهور ) و تشارلي تشابلن: صيادون يشدون الحبال ليرسلوا الطيور خلف السمك.

لا زالت الأساليب العتيقة للأوكاي – أو صيد السمك بطيور الغاق- حية تتوارثها الأجيال على ضفاف نهر ناجاراجاوا في مشهد صيفي يبعث الذكريات. هذا الفن الذي تعود أصوله حتى 1300 عام وجد الرعاية على يد أودا نوبوناجا و توكوجاوا إيياسو و غيرهما من رجال الماضي العظماء.

حتى الشاعر الرصين ماتسو باشو كتب هايكو مشهورة:

مركب طيور الغاق,

و ما يبدو بهجة سرعان

ما قد ينتهي بمأساة

تشارلي تشابلن كان مفتوناً تماماً بالمشهد حتى أنه عاد إلى جيفو ليشهد من جديد المنظر الرائع للصيادين و طيور الغاق و هم يمارسون مهاراتهم في مشهد حاز إعجاب الفنانين الذين كرروا الزيارة.

يتحكم كل صياد بعشرة إلى اثني عشر طيراً مستخدماً الحبال و المقاود بشكل مدهش ليرسل الطيور تحت الماء لاصطياد الأسماك النهرية, هذه واحدة من الطرق التقليدية لصيد السمك في اليابان.يقضي السائسون وقتاً يومياً مع طيورهم ليكون لهم حق الصيد بها. تحركاتهم تتسق بيسر مع طيورهم لأنهم يكونون معاً يومياً فيقدمون بصيدهم عرضاً لمهارة فنية عالية للطيور المدربة. و في الظلمة التي تغلف النهر تعبر سطحه ببطء مراكب طيور الغاق تضيئها سلال النار و أصوات الصيادين يوجهون طيورهم للغطس معاً في وقت واحد لتشهد منظراً يمر أمام عينيك مثل لفافة تاريخية قديمة من عالم غامض.

يتكون مركب طيور الغاق, إضافة للطيور, من طاقم بشري من ثلاثة أشخاص. كل واحد منهم له دوره الخاص: الإشو (صياد السمك باستخدام الطيور) و هناك الناكانوري (المساعد) و التومونوري (قائد المركب) و يحملهم الأوبني (المركب) و طوله حوالي 12 متراً.

كاغاريبي: النار التي تضيء للطيور و هي تصيد.

كاغاري: السلة الحديدية التي تحوي النار.

كاغاري بو: عمود يعلق عليه الكاغاري أو سلة النار.

ماتسو واري كي: حطب من خشب الصنوبر للنار في السلة.

تاناوا: الحبل الذي يتحكم بطيور الغاق حيث يتحكم الأوشو بعشرة إلى اثني عشر طيراً في وقت واحد.

تومونوري: قائد المركب و هو المسؤول عن إدارة و توجيه المركب.

ناكانوري: مساعد الأوشو أو الصياد.


انظروا صور الصيد
http://www.city.gifu.gifu.jp/kankou/08_eng_01.html

لمشاهدة الفيديو
http://www.gifucvb.or.jp/kankou/ukai/index.shtml
انقروا على 動画を見る(Windows Media Player)

منوعات

Labels:

1 Comments:

At 6:57 AM, October 19, 2007, Blogger حسن said...

عادة غريبة ولكنها ذكية

اعجبني مقطع الفيديو وسوف انقله في مدونة اللغة اليابانية فيديو

 

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home